إعرف المزيد ...

عن المجلة

مرحباً بكم فى مستقبل التربية العربية

مجلة علمية دورية محكمة، وتعنى بنشر الأبحاث والدراسات التربوية. صدر منها ستة وعشرون مجلداً وبها مائة وثمانية عشر عدداً، وصدرت في يناير عام 1995 ومستمرة حتى الآن دون انقطع. وقد حصلت أخيرا على معامل التأثير I.F على مستوى المجلات العربية والإسلامية جميعا فقد استطاعت بعد مضى أكثر من عشرين عاماً من الإخلاص والمثابرة والدقة والموضوعية أن تحرز مؤشر تميزها وتفوقها بحصولها على معامل التأثير (Impact Factor) من واحدة من أكبر المؤسسات العالمية التى تمنح هذا المعامل، وتصدر مؤشراتها عن الاستشهادات المرجعية فى العالم، وتدخل ضمن التصانيف العالمية فى هذا المقام وأشهرها مؤشر ISI، ISC.

13

دولــة

119

عـدد

26

مجلـد

884

دراســــة بالعربية

60

دراســــة بالانجليزية

780

بـاحــث

العدد الحالى

أحدث الدراسات

المسئولية الاجتماعية وعلاقتها بالاضطرابات الشخصية لدى عينة من طلاب الجامعة

مارس, 2019
د. عبير فاروق البدرى, 

تعد المسئولية الإجتماعية (Social Responsibility) مطلباً هاماً وضرورياَ لمواكبة التنمية الشاملة في الوقت الحالى، كما تمثل المسئولية الإجتماعية أهميةً حيوية لإعداد جيل واعٍ من الش...

المزيد...

المسئولية الاجتماعية وعلاقتها بالاضطرابات الشخصية لدى عينة من طلاب الجامعة

مارس, 2019
د. عبير فاروق البدرى, 

تعد المسئولية الإجتماعية (Social Responsibility) مطلباً هاماً وضرورياَ لمواكبة التنمية الشاملة في الوقت الحالى، كما تمثل المسئولية الإجتماعية أهميةً حيوية لإعداد جيل واعٍ من الش...

المزيد...

واقع التعليم عن بعد فى المدارس الأساسية فى منطقة الخالدية فى ظل جائحة كورونا من وجهة نظر المعلمين

يناير, 2022
أ. هناء روحى داود, 

يهدف البحث إلى التعرف عن مدى تطبيق التعليم عن بعد فى المدارس الأساسية فى منطقة الخالدية من وجهة نظر المعلمين فيها، وقد تم استخدام المنهج الوصفى المسحى، ولجمع البيانات تم إعداد أداة البحث (استبانة) الم...

المزيد...

النشرة البريدية

إشترك فى نشرتنا البريدية كى تصلك أخر أخبار وأنشطة المجلة وموعد صدور أعدادها..


قالوا عن المجلة



الأستاذ الدكتور/ صالح هاشم
أمين عام اتحاد الجامعات العربية.

وإنه ليشرف اتحاد الجامعات العربية أن تكون هناك أوعية نشر علمى ذات مصداقية دولية بهذا الشكل وأن تنال مثل هذا التقدير العلمى الرفيع على مستوى العالم الإسلامى والعربى. وهو تقدير جدير بهذه المجلة العلمية، التى أخذت على عاتقها اعتبارًا من العدد الأول، التوجه للمستقبل، والعمل على دعم مجالات التنمية البشرية، ودراسة وتدقيق وتحكيم الأبحاث العلمية، بواسطة كبار الأساتذة والعلماء المتخصصين، وحشدت جمعًا من العلماء من جميع أنحاء المنطقة العربية. ولم تكتف المجلة بهذا العبء الضخم الذى لا تقوم به إلا المؤسسات الكبرى، ولكن من همتكم العالية، وعزيمتكم الصادقة، وإرادتكم الصلبة، أضافت إلى هذا الجهد، أبوابًا فى المجلة، تنبئ عن إيمانكم بأن جهود التربويين سلسلة متصلة الحلقات فوضتم فيها لرواد التربية العرب السابقين فى لمحة من الوفاء الخالص والتقدير الصادق والإيمان بقيمتهم العلمية. وبذلك حافظتم على ذكراهم وقدرة من رحل عن عالمنا منهم.